العلاج بالخلايا الجذعية لمرض التصلب الجانبي الضموري (مرض لو جيريج): علاج يغير الحياة

خلايا جذعية

إذا كنت تبحث عن الإمكانيات اللامحدودة للعلاج بالخلايا الجذعية لمرض التصلب الجانبي الضموري، فقد وصلت إلى المكان الصحيح.


التصلب الجانبي الضموري (ALS) (التصلب الجانبي الضموري) هو مرض تنكس عصبي تقدمي يؤثر على الجهاز العصبي المركزي. ويحدث ذلك عندما تتضرر الخلايا العصبية في الدماغ والحبل الشوكي، المسؤولة عن حركة العضلات.

ما هي أعراض مرض التصلب الجانبي الضموري؟

  • ضعف في الذراعين أو الساقين أو الوجه
  • تصلب في العضلات
  • الارتعاش
  • صعوبة في التحدث أو البلع
  • صعوبة في التنفس

من هو المعرض لخطر الإصابة بمرض التصلب الجانبي الضموري (ALS)؟

  • العمر: يرتفع خطر الإصابة بمرض التصلب الجانبي الضموري بشكل مطرد مع تقدم العمر، ويبلغ ذروته بين سن 60 ومنتصف الثمانينات.
  • الجنس: الرجال أكثر عرضة بقليل من النساء للإصابة بمرض التصلب الجانبي الضموري.
  • التاريخ العائلي: إن وجود أحد أفراد العائلة المقربين مصابًا بمرض التصلب الجانبي الضموري (ALS) يزيد من خطر إصابتك.


كيف يتم تشخيص مرض التصلب الجانبي الضموري؟

  • تخطيط كهربية العضل (EMG)
  • دراسات التوصيل العصبي
  • التصوير بالرنين المغناطيسي (مري)
  • اختبارات الدم والبول
  • البزل القطني (LP)
  • خزعة العضلات

في الوقت الحالي، لا يوجد علاج لمرض التصلب الجانبي الضموري، ولكن العلاج بالخلايا الجذعية لمرض التصلب الجانبي الضموري يظهر كخيار علاجي محتمل واعد. الخلايا الجذعية هي خلايا فريدة من نوعها يمكنها أن تتطور إلى أنواع مختلفة من الخلايا، بما في ذلك الخلايا العصبية الحركية. الأمل هو أن العلاج بالخلايا الجذعية لمرض التصلب الجانبي الضموري يمكن أن يساعد في تجديد الخلايا العصبية الحركية التالفة في الدماغ والحبل الشوكي، مما قد يبطئ تطور المرض ويحسن الأعراض.

إذا كنت تواجه تحديات التصلب الجانبي الضموري، فأنت لست وحدك. على الرغم من عدم وجود علاج حتى الآن، فإن التطورات المثيرة مثل العلاج بالخلايا الجذعية لمرض التصلب الجانبي الضموري توفر بصيصًا من الأمل.

نحن هنا للمساعدة:

اتصل بنا للحصول على معلومات حول عملية العلاج، واعتبارات السلامة، والتجارب السريرية الجارية. معًا، يمكننا أن نبحر في هذه الرحلة ونستكشف الأمل الذي يقدمه العلاج بالخلايا الجذعية.

معًا، دعونا نطلق العنان لقوة الخلايا الجذعية ونعيد كتابة قصة التهاب المفاصل. دعونا نتجاوز الألم ونحتضن المستقبل. يمكننا العمل معًا لمحاربة التصلب الجانبي الضموري. يمنحنا العلاج بالخلايا الجذعية الأمل في مستقبل نستعيد فيه الحركة والقوة. دعونا نتغلب على تحديات التصلب الجانبي الضموري ونرحب بقصة مليئة بالإمكانيات الجديدة.

كل ما تحتاج لمعرفته حول العلاج بالخلايا الجذعية موجود هنا ، اتصل بنا الآن!

العلاج بالخلايا الجذعية لمرض als

اتصل بنا الآن في حال كان لديك أي أسئلة!

ابحث عن أفضل العلاجات وأشهر الأطباء والعيادات

علاجات الأذن والأنف والحنجرة

قم برحلة من العافية والاسترخاء والتجديد. تمتع بالاسترخاء والراحة في أحد أرقى مراكز السبا

نموذج طلب

احصل على استشارة مجانية

Scroll to Top